الخميس، 9 أغسطس، 2012

الفوائد الذهبية للمشروبات الرمضانية


 العرقسوس,الكركديه,الخروب والتمر هندى

ينصح الأطباء بتناول العرقسوس والكركديه والعدس والرطب

 كمشروبات وأغذية تفيد الصائمين من الناحية الصحية،

 حيث انها تزود جسم الصائم بالسوائل بعد فترة طويلة من الصيام.

وأكد الدكتور مجدي بدران عضو الجمعية المصرية للحساسية

والمناعة في حديث خاص لـ"محيط"،

 أن الإفطار الصحي يبدأ بتناول نصف كوب خشاف أو طبق متوسط

 من منقوع التمر حتي يمد الجسم بالسكريات اللازمة

 لتنبيه المخ وإزالة الشعور بالخمول والكسل,

مع مراعاة الآ تكون مثلجة حتي لا تصاب المعدة بالانقباض,

 ثم القيام لصلاة المغرب لإعطاء الجهاز الهضمي

فرصة الاستعداد لاستقبال وجبة الإفطار, والوجبة الرئيسية

 يفضل أن تبدأ بطبق من الشوربة الدافئة

لتنبيه إفراز العصارات الهاضمة للمعدة وإمداد الجسم بالفيتامينات

والأملاح المعدنية.



العرقسوس

أما عن المشروبات المفضلة في شهر رمضان،

 فقد أكد الأطباء أن العرقسوس من المشروبات المفيدة للصائمين،

 نظراً لحلاوته حيث يحتوي على بعض المكونات التي تعادل حلاوتها 50

 مرة حلاوة السكر العادي، ويحتوى أيضاً على مواد لها خاصية طاردة للبلغم.

واللون الأصفر نتيجة احتوائه على مواد مضادة للأكسدة تعرف بالفلافونويدات،

 والتي تمثل نوعاً من الوقاية من بعض أمراض القلب والأوعية الدموية

 وكذلك بعض أنواع السرطان، وذلك عن طريق التخلص من زيادة الجذور الحرة

في الجسم والناتجة من التلوث البيئي والتدخين والإفراط في تناول الدهون، ويعمل العرقسوس كمضاد للالتهابات.

وينصح الأطباء بعدم الإفراط في تناوله العرقسوس

 بالنسبة لمرضى القلب الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم،

حيث أنه يعمل على زيادة طرح البوتاسيوم في البول

 والاحتفاظ بالصوديوم مما يمثل خطورة على المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

كما أفادت دراسة حديثة بأن العرقسوس يساعد على شفاء قرحة المعدة

، كما أنه يساعد على ترميم الكبد لإحتوائه على معادن مختلفة،

 ويدر البول، ويفتح الشهية، ويسهل الهضم،

 كما أنه يعتبرأفضل شراب مرطب للمصابين

 بمرض السكر لخلوه تماماً من السكر العادي.

وأوضحت الدراسة أن العرقسوس منشط عام للجسم،

 كما أنه يفيد في شفاء الروماتيزم، ويساعد على تقوية جهاز المناعة في الجسم.

وخلصت الدراسة أن العرقسوس مقوي ومنقي للدم،

 ولكن الباحثون ينصحون بعدم تناول العرقسوس في حالات ارتفاع ضغط الدم،

وذلك لأنه يسبب احتباس السوائل.

الكركديه 


أفادت دراسة علمية حديثة بأن الكركدية يحتوى على العديد من الأحماض النباتية

 التى تفيد فى الهضم، وتزيل الحموضة من المعدة.

وأوضحت الدراسة أن الكركديه يستطيع علاج الإسهال وتطهير المعدة،

 كما أنه مفيد لعلاج الصدر، كما يستطيع أيضاً خفض ضغط الدم المرتفع.

يذكر أن الإكثار من تناول شراب الكركديه قد يضر ضعاف الكلى،

وذلك لأنه يحتوي على الأكسالات التى ترسب وتكون حصوات الكلى.

الخروب

أكدت دراسة حديثة أجريت في المركز القومي للبحوث بالقاهرة،

 أن شراب الخروب البارد مرطب في الصيف ومجدد للنشاط ومقوي للمعدة

 ومدر للبول، بالإضافة إلى قدرته على علاج القولون العصبي .

وأشار الدكتور هشام أمين بقسم الصناعات الغذائية بالمركز

، إلى أن شراب الخروب ينشط إفراز المرارة ويهدئ من الحركة الزائدة للأمعاء

ويقلل من فقد السوائل الذي يصاحب حالات الإسهال

والتي تؤدي لفقد الأملاح والجفاف.

يذكر أن ثمار الخروب تستخدم في أشياء كثيرة مثل، إنتاج الصموغ،

 أو القهوة أو إنتاج ما يشبه العسل الأسود، وغير ذلك من المواد السكرية

 التي يمكن أن تدخل في صناعة الحلويات بجانب استخدامات طبية.

التمر الهندي



أظهرت دراسة علمية فائدة مشروب التمر هندى

 الذى يشربه الصائمون على الافطار فى إزالة الحموضة الزائدة من الجسم.

ويفيد عصير التمرهندي في حالات الامساك والاضطرابات المعوية والكسل،

لإحتوائه على مجموعة من الأحماض والمعادن المفيدة

، كما أنه يطهر الجسم من الجراثيم، حيث أن يحتوي على عدد من المضادات الحيوية.

ويمكن استخدام التمر هندى فى حالات ارتفاع ضغط الدم والقيئ

والغثيان والصداع، فضلاً عن دوره فى ترطيب الحلق

 ولعلاج الدوسنتاريا والبرد ونقص الشهية.

ويجهز عصير التمر هندى عن طريق نقعه في الماء البارد

لعدة ساعات أو في الماء المغلي لمدة بسيطة مع اضافة بعض أوراق الكركديه

 وبذور الشمر ثم يترك حتى يستقر ثم يصفى ويضاف اليه قليل من السكر.


الإفطار الصحي يبدأ بتناول نصف كوب خشاف أو طبق متوسط

من منقوع التمر حتي يمد الجسم بالسكريات اللازمة

 لتنبيه المخ وإزالة الشعور بالخمول والكسل, مع مراعاة

 الآ تكون مثلجة حتي لا تصاب المعدة بالانقباض,

ثم القيام لصلاة المغرب لإعطاء الجهاز الهضمي

فرصة الاستعداد لاستقبال وجبة الإفطار

 والوجبة الرئيسية يفضل أن تبدأ بطبق من الشوربة

 الدافئة لتنبيه إفراز العصارات الهاضمة للمعدة

 وإمداد الجسم بالفيتامينات والأملاح المعدنية.


الفوائد الذهبية للمشروبات الرمضانية


 العرقسوس,الكركديه,الخروب والتمر هندى

ينصح الأطباء بتناول العرقسوس والكركديه والعدس والرطب

 كمشروبات وأغذية تفيد الصائمين من الناحية الصحية،

 حيث انها تزود جسم الصائم بالسوائل بعد فترة طويلة من الصيام.

وأكد الدكتور مجدي بدران عضو الجمعية المصرية للحساسية

والمناعة في حديث خاص لـ"محيط"،

 أن الإفطار الصحي يبدأ بتناول نصف كوب خشاف أو طبق متوسط

 من منقوع التمر حتي يمد الجسم بالسكريات اللازمة

 لتنبيه المخ وإزالة الشعور بالخمول والكسل,

مع مراعاة الآ تكون مثلجة حتي لا تصاب المعدة بالانقباض,

 ثم القيام لصلاة المغرب لإعطاء الجهاز الهضمي

فرصة الاستعداد لاستقبال وجبة الإفطار, والوجبة الرئيسية

 يفضل أن تبدأ بطبق من الشوربة الدافئة

لتنبيه إفراز العصارات الهاضمة للمعدة وإمداد الجسم بالفيتامينات

والأملاح المعدنية.



العرقسوس

أما عن المشروبات المفضلة في شهر رمضان،

 فقد أكد الأطباء أن العرقسوس من المشروبات المفيدة للصائمين،

 نظراً لحلاوته حيث يحتوي على بعض المكونات التي تعادل حلاوتها 50

 مرة حلاوة السكر العادي، ويحتوى أيضاً على مواد لها خاصية طاردة للبلغم.

واللون الأصفر نتيجة احتوائه على مواد مضادة للأكسدة تعرف بالفلافونويدات،

 والتي تمثل نوعاً من الوقاية من بعض أمراض القلب والأوعية الدموية

 وكذلك بعض أنواع السرطان، وذلك عن طريق التخلص من زيادة الجذور الحرة

في الجسم والناتجة من التلوث البيئي والتدخين والإفراط في تناول الدهون، ويعمل العرقسوس كمضاد للالتهابات.

وينصح الأطباء بعدم الإفراط في تناوله العرقسوس

 بالنسبة لمرضى القلب الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم،

حيث أنه يعمل على زيادة طرح البوتاسيوم في البول

 والاحتفاظ بالصوديوم مما يمثل خطورة على المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

كما أفادت دراسة حديثة بأن العرقسوس يساعد على شفاء قرحة المعدة

، كما أنه يساعد على ترميم الكبد لإحتوائه على معادن مختلفة،

 ويدر البول، ويفتح الشهية، ويسهل الهضم،

 كما أنه يعتبرأفضل شراب مرطب للمصابين

 بمرض السكر لخلوه تماماً من السكر العادي.

وأوضحت الدراسة أن العرقسوس منشط عام للجسم،

 كما أنه يفيد في شفاء الروماتيزم، ويساعد على تقوية جهاز المناعة في الجسم.

وخلصت الدراسة أن العرقسوس مقوي ومنقي للدم،

 ولكن الباحثون ينصحون بعدم تناول العرقسوس في حالات ارتفاع ضغط الدم،

وذلك لأنه يسبب احتباس السوائل.

الكركديه 


أفادت دراسة علمية حديثة بأن الكركدية يحتوى على العديد من الأحماض النباتية

 التى تفيد فى الهضم، وتزيل الحموضة من المعدة.

وأوضحت الدراسة أن الكركديه يستطيع علاج الإسهال وتطهير المعدة،

 كما أنه مفيد لعلاج الصدر، كما يستطيع أيضاً خفض ضغط الدم المرتفع.

يذكر أن الإكثار من تناول شراب الكركديه قد يضر ضعاف الكلى،

وذلك لأنه يحتوي على الأكسالات التى ترسب وتكون حصوات الكلى.

الخروب

أكدت دراسة حديثة أجريت في المركز القومي للبحوث بالقاهرة،

 أن شراب الخروب البارد مرطب في الصيف ومجدد للنشاط ومقوي للمعدة

 ومدر للبول، بالإضافة إلى قدرته على علاج القولون العصبي .

وأشار الدكتور هشام أمين بقسم الصناعات الغذائية بالمركز

، إلى أن شراب الخروب ينشط إفراز المرارة ويهدئ من الحركة الزائدة للأمعاء

ويقلل من فقد السوائل الذي يصاحب حالات الإسهال

والتي تؤدي لفقد الأملاح والجفاف.

يذكر أن ثمار الخروب تستخدم في أشياء كثيرة مثل، إنتاج الصموغ،

 أو القهوة أو إنتاج ما يشبه العسل الأسود، وغير ذلك من المواد السكرية

 التي يمكن أن تدخل في صناعة الحلويات بجانب استخدامات طبية.

التمر الهندي



أظهرت دراسة علمية فائدة مشروب التمر هندى

 الذى يشربه الصائمون على الافطار فى إزالة الحموضة الزائدة من الجسم.

ويفيد عصير التمرهندي في حالات الامساك والاضطرابات المعوية والكسل،

لإحتوائه على مجموعة من الأحماض والمعادن المفيدة

، كما أنه يطهر الجسم من الجراثيم، حيث أن يحتوي على عدد من المضادات الحيوية.

ويمكن استخدام التمر هندى فى حالات ارتفاع ضغط الدم والقيئ

والغثيان والصداع، فضلاً عن دوره فى ترطيب الحلق

 ولعلاج الدوسنتاريا والبرد ونقص الشهية.

ويجهز عصير التمر هندى عن طريق نقعه في الماء البارد

لعدة ساعات أو في الماء المغلي لمدة بسيطة مع اضافة بعض أوراق الكركديه

 وبذور الشمر ثم يترك حتى يستقر ثم يصفى ويضاف اليه قليل من السكر.


الإفطار الصحي يبدأ بتناول نصف كوب خشاف أو طبق متوسط

من منقوع التمر حتي يمد الجسم بالسكريات اللازمة

 لتنبيه المخ وإزالة الشعور بالخمول والكسل, مع مراعاة

 الآ تكون مثلجة حتي لا تصاب المعدة بالانقباض,

ثم القيام لصلاة المغرب لإعطاء الجهاز الهضمي

فرصة الاستعداد لاستقبال وجبة الإفطار

 والوجبة الرئيسية يفضل أن تبدأ بطبق من الشوربة

 الدافئة لتنبيه إفراز العصارات الهاضمة للمعدة

 وإمداد الجسم بالفيتامينات والأملاح المعدنية.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

إعلان