الأربعاء، 8 أغسطس، 2012

صدور راوية "فرقة ناجي عطا الله" تتضمن المشاهد المحذوفة


صدرت مؤخرا رواية جديدة ليوسف معاطي تحت اسم "فرقة ناجي عطا الله"

عن الدار المصرية اللبنانية؛ وذلك تزامنا مع إنتاجها تليفزيونيا

 في مسلسل من بطولة الفنان عادل إمام.

وتعدّ رواية "فرقة ناجي عطا الله"

 هي الثانية لكاتبها بعد رواية "بانجو"

 التي صدرت قبل نحو عامين عن نفس الدار؛

 ففيها تتجلّى مقدرة يوسف معاطي على رسم أدق تفاصيل الصورة

 لينقلها بموضوعية ورهافة،

فإذا كان الحدث الرئيسي في فرقة "ناجي عطا الله

" يتمحور حول سرقة بنك في قلب إسرائيل؛

 فإن معنى السرقة هنا يكتسب أبعادا سياسية واجتماعية

 تُلمح إلى سرقة أكبر يقوم بها عدو غاشم هي سرقة

 وطن وإغراقه في المشكلات والتفاصيل.

ويصحبنا ناجي وفرقته في إطار كوميدي مأساوي؛

 حيث نعيش معه المعارك والهروب والترقّب والانفعالات والأكمنة،

 ولم يذهب يوسف معاطي إلى أحداثه وأماكنه متسلّحا بالفهلوة والخيال

غير المستند إلى الواقع، فكل مكان وكل حدث صوّره سأل عن خلفياته وقرأ فيها،

 وهذا ما أثبته في بداية روايته التي تمّ نشرها دون حذف اقتضته

 الأحداث عند تحويلها إلى مسلسل أو لدواعٍ أمنية.

صدور راوية "فرقة ناجي عطا الله" تتضمن المشاهد المحذوفة


صدرت مؤخرا رواية جديدة ليوسف معاطي تحت اسم "فرقة ناجي عطا الله"

عن الدار المصرية اللبنانية؛ وذلك تزامنا مع إنتاجها تليفزيونيا

 في مسلسل من بطولة الفنان عادل إمام.

وتعدّ رواية "فرقة ناجي عطا الله"

 هي الثانية لكاتبها بعد رواية "بانجو"

 التي صدرت قبل نحو عامين عن نفس الدار؛

 ففيها تتجلّى مقدرة يوسف معاطي على رسم أدق تفاصيل الصورة

 لينقلها بموضوعية ورهافة،

فإذا كان الحدث الرئيسي في فرقة "ناجي عطا الله

" يتمحور حول سرقة بنك في قلب إسرائيل؛

 فإن معنى السرقة هنا يكتسب أبعادا سياسية واجتماعية

 تُلمح إلى سرقة أكبر يقوم بها عدو غاشم هي سرقة

 وطن وإغراقه في المشكلات والتفاصيل.

ويصحبنا ناجي وفرقته في إطار كوميدي مأساوي؛

 حيث نعيش معه المعارك والهروب والترقّب والانفعالات والأكمنة،

 ولم يذهب يوسف معاطي إلى أحداثه وأماكنه متسلّحا بالفهلوة والخيال

غير المستند إلى الواقع، فكل مكان وكل حدث صوّره سأل عن خلفياته وقرأ فيها،

 وهذا ما أثبته في بداية روايته التي تمّ نشرها دون حذف اقتضته

 الأحداث عند تحويلها إلى مسلسل أو لدواعٍ أمنية.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

إعلان